بذلت قصارى جهدك في الحمل الأول  أما في الحمل الثاني، لديك المزيد من الخبرة لذلك ستشعرين بمزيد من الثقة والاطمئنان , هنا أربع أخطاء تجنبي إعادتها خلال الحمل الثاني.

 توقع أن تجربتك الثانية ستمر مثل الأولى

 لا يوجد حمل مماثل لأخر، نظرا لاختلاف الجنين واختلاف جسمك و شخصيتك ، لقد نضجت جيدا وتطورت كثيرا منذ الحمل الأول والولادة الأولى ، لذلك ضعي في اعتبارك إمكانية مرور تجربتك الجديدة في ظروف أفضل (لا حاجة للعملية القيصرية ) أو على العكس من ذلك , قد تعرفين بعض المشاكل الصحية. و قد تظهر بعض المضاعفات، فحاولي اتخاذ الأمور كما تأتي، واستعدي لمغامرة جديدة مع طفل جديد. 

 تجنب الاستماع لنفسك أثناء الحمل 

قد تميل بعض الأمهات إلى التأثر بالأحداث وآراء الآخرين دون التعبير عن رأيهن،  وقت لاحق، والرضاعة أو الولادة الطبيعية قرارات تعود اليك، لذا الحمل الثاني فرصة بالنسبة لك لاتخاذ كل الأشياء في متناول يدك. 

جلسات تحضير الولادة

من المهم تحضير ولادة الطفل الجديد، ننصحك بحضورثمانية جلسات على الأقل. 

   عدم الحصول على الراحة الكافية 

 الحمل ليس مرضا، ولكنه يسبب تغيرات بدنية واضطرابات نفسية، لذا تجنبي العمل للأيام طويلة ورعاية المنزل , استفيدي من هذه الأشهر القليلة للتحضير ليوم الولادة. 

Commentaires

Commentaires